الرئيسية / السحر والعين والحسد / علاج العين والحسد في ثلاث ايام

علاج العين والحسد في ثلاث ايام

علاج العين والحسد في ثلاث ايام

 

علاج العين والحسد في ثلاث ايام
علاج العين والحسد في ثلاث ايام

 

علاج فعال 3 أيام فقط

 

يقول ابن جبرين رحمه الله تعالى علاج العين والحسد في ثلاث ايام

 

1- من كان به عين ولم يعرف من الذي أصابه ولم يستطع أن يأخذ من أثره

 

2- من كان به حسد ولم يذهب عنه

 

3- من كان به سحر ولم يفك سحره

 

_______________________

 

الوصفة الناجحة علاج العين والحسد في ثلاث ايام

 

فعليه أن يأخذ أناء فيه ماء ويقرأ بنفسه

 

1- الفاتحه سبع مرات

 

2- آية الكرسي سبع مرات

 

3- أول خمس آيات من سورة البقرة سبع مرات

 

4- سورة الكافرون سبع مرات

 

5- الاخلاص سبع مرات

 

6- الفلق سبع مرات

 

7- الناس سبع مرات

 

فيشرب منه ويغسل به جسده

 

حتى ينتهي ماءوه ولا يبقى منه شي

 

يفعل ذلك في الصباح بقراءة مستقلة

 

وفي الظهر ايضا يحضر ماء ويقرأ فيه فيشرب ويغتسل

 

ويفعل ذلك ايضا في المغرب يحضر اناء يقرأ فيه فيشرب ويغتسل

 

ثلاثة مرات في اليوم

 

لمدة ثلاثة أيام متواليه

 

علما بأن كل مرة يحضر ماء جديد يقرأ فيه من جديد يشرب منه ويغتسل يفعل ذلك باليقين أن الشافي هو الله

 

فمن كان به عين خرجت من جسده

 

ومن كان به حسد ذهب حسده

 

ومن كان به سحر فك سحره أيا كان هذا السحر وفي اي مكان كان

 

 

علاج العين والحسد في ثلاث ايام

 

علامات الشفاء من العين والحسد بعد الرقية

 

تُعرّفُ كلمةُ رقية في معاجم اللغة العربية بأنّها مصدرٌ مشتقٌ من الفعل الثلاثي رَقَى، وجمع الرّقية

رقيات ورُقى، وهي تعويذاتٌ تؤثّر في المريض بقصد الشّفاء من علل البدن والأمراض الرّوحيّة، وأمّا الرّقيّة

حسب الشّريعة الإسلاميّة فهي آياتٌ من الذّكر الحكيم والدّعاء الثابت عن النبي محمد صلى الله عليه

وسلم طلبًا للشّفاء بإذن الله جلّ وعلا، فهي وسيلةٌ ليس إلا، وأمّا الشّفاء فمن الله، وقد اتّفقَ جمهورُ أهل

العلم بجواز الرّقية شريطةَ قراءتها بلغةٍ عربيّةٍ مفهومةٍ، وآياتٍ قرآنيّةٍ، بالإضافة إلى خلوّها من أيّ مُمارساتٍ

غريبة بما يجعلها تشبه الشّعوذة والسّحر، وسنتحدث في هذا المقال حولَ علامات

الشّفاء بعد الرّقية والتي يشعرُ بها المريض نفسه ومن حوله أيضًا.

 

علامات الشفاء من العين والحسد بعد الرقية

 

كثرةُ التّثاؤب وقد يتبعه استغراقٌ في النّوم العميق.

 

تَصبُّبُ العرق.

 

التّقيؤ والاستفراغ.

 

التّجشؤ وهو ما يُعرفُ بخروج الهواء من الجوف.

 

كثرة العطس.

 

ظهور كدمة في منطقة ما في البلدن إذ تنتقلُ حتى تصلَ شيئًا فشيئًا إلى منفذ من منافذ البدن.

 

ظهور تقيُّحات في البدن مع خروج قيحٍ وصديد منها.

 

في حال اغتسال المعيون بأثر العائن فيترتب على ذلك إسهال وخروج الرّيح، وحكّة في

البدن، بالإضافة إلى تكوّن بثور في مختلف أنحاء الجسم، وينتهي الأمر في الرّاحة الشّديدة.

 

رؤية في منام المعيون تدلّ على الشّخص الذي أصابه بالعين، علمًا أنّ هذا الأمر ليس يقينيًا

بل هو ظنٌ، وقد تكون الرّؤيا غير واضحة كأن يرى النّائم في منامه عقارب وحيات.

 

طرق الشفاء من العين

 

لا شكَّ أنّ الله جلّ وعلا ما جعل من داء إلا وسبب له دواء، وعلى المُسلم إتيان أسباب التّداوي وعدم

الاقتصار على واحد دون آخر، فلا يصحُ الاكتفاء بالرّقية الشّرعيّة، لأنّ أسباب التّداوي تشمل ما يلي:

 

الرّقيّة الشّرعيّة بالقرآن الكريم والدّعاء؛ وهو سببٌ شرعيٌّ ثبتَ في كتاب الله جلّ وعلا فقد قال تعالى: {وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِّلْمُؤْمِنِينَ ۙ وَلَا يَزِيدُ الظَّالِمِينَ إِلَّا خَسَارًا} [الإسراء: 82]، وتجدرُ الإشارةُ إلى أنّ آياتِ الرّقيّة هي سورة الفاتحة، والآيات السّبع الأولى من سورة البقرة، بالإضافة إلى آية الكرسي والآيتين الأخيرتين من سورة البقرة، وسورة الشّرح، والمعوذات، والكافرون، بالإضافة إلى أية رقم 15 من سورة القلم، وآية رقم 31 من سورة يوسف، وآية رقم 39 من سورة الكهف، وآية رقم 54 من سورة النساء، وأخيرًا الآيتين رقم 69 و70 من سورة الأنبياء.

 

تعاطي الأدوية العشبيّة والعقاقير الطّبيّة المُجرّبة، وقد صحّ عن النبي صلى الله عليه وسلم أنّه وصف العسل دواءٌ لكثير من الأمرض.

 

في حال عرف العائن أي الشّخص الذي أصاب بالعين، يؤخذ من بقايا أثره دون علمه ويغتسل به المعيون، ويمكن معرفة

العائن بمحاولة تذكر أيّ شخصٍ مدح المعيون فلم يذكر اسم الله، أو النّفور من شخص ما دون وجود سببٍ منطقيٍّ أو مبررٍ.

 

التّقرب من الله جلّ وعلا والاتبعاد عن المعاصي ما أمكن، مع ضرورة الحرص على قراءة أذكار الصّباح والمساء في الوقت المُحدّد.

 

ستر المحاسن والنّعم أمام مَن يعتقد المعيون أنّه يصيب بالعين، فلا شكّ أنّ كلّ ذي نِعَمٍ محسود،

وقد ورد الحسد والإصابة بالعين في القرآن الكريم والسنة النبوية بما يؤكّد أنّها ليست مجرد خرافات.

 

الاستعاذة بالله من شرّ العين الحاسدة، ومن شرّ كلِّ إنسٍ وجان، فقد كانَ النّبيُّ صلى الله

عليه وسلم يعوّذُ الحسن والحسين علهيما السلام. علاج العين والحسد في ثلاث ايام

 

#علاج العين والحسد في ثلاث ايام

عن admin