الرئيسية / قصص سكس / قصص سكس نيك عربي في حمام عام

قصص سكس نيك عربي في حمام عام

قصص سكس نيك عربي في حمام عام

 

قصص سكس نيك عربي في حمام عام
قصص سكس نيك عربي في حمام عام

 

قصص سكس نيك عربي في حمام عام

 

اه على اجمل سكس لواط داخل حمام عام مع رجل كبير في السن زبه كبير جدا و مشعر ناكني حتى لم اعد اشعر بفتحة طيزي و قذفت حليب زبي و هو ينيكني بذلك الزب الكبير الذي لم يخرجه حتى ملا طيزي بالحليب . قصتي الشاذة حدثت في مطار القاهرة الدولي وقتها كانت الساعة منتصف الليل و المطار تقريبا فارغ و كنت متوجها قبرص في زيارة سياحية و قد جلست في قاعة الانتظار اترقب موعد الركوب و الاقلاع الى ان لفت نظري رجل كبير في السن عمره حوالي خمسة و ستين سنة ممتلئ الجسم بلا بدانة زائدة و شعره تقريبا ابيض و هو اسمر حيث قام و نظر في اتجاه دورة المياه و اول ما لفتني فيه هو زبه الذي كان عالقا بين فخذه الايمن و بنطلونه و كان بارزا جدا و واضح انه كبير . لم اشعر كيف قمت وراءه امشي متوجها الى المرحاض و كل ما اتمنى هو رؤية زبه على الاقل حتى و ان لم ينيكني و نمارس سكس لواط لذلك تركته يدخل اولا حتى اجد زبه قد خرج لما ادخل هناك لكنه كان مستعجلا جدا و بدا يفتح ازرار البنطلون حتى قبل ان يدخل الباب و بمجرد ان دخلت حتى رايته يبول و زبه الكبير جدا الشديد السمرة مترامي امام فخذيه فاحسست بشهوة قوية ناحية الزب و انجذاب غير عادي

 

و بقيت انظر الى زبه و انا كالمجنون و كنا لوحدنا و كان البول يخرج من زبه بغزارة الى ان التفت نحوي فرءاني ساهيا انظر الى زبه و هنا حاول التستر فالتفت الى الجهة الاخرى و احسست بحسرة شديدة لكنه حين اكمل البول كان يريد ان يمسح زبه و حاول اخفاءه بطرف رداءه و توجه نحو علبة المناديل لكن زبه الكبير اصر على ان يطل و يتركني اراه فظهر من تحت الرداء و حين عاد الرجل الى مكانه بدا يمسح زبه بالمنديل و انا احس اني سانفجر في مكاني . لم اتحمل و اقتربت منه اكثر و اخرجت زبي الذي انتصب عن اخره من شدة اشتهائي للزب و مرة اخرى نظرت في عينيه فوجدته بدا يتجاوب معي  ثم نظرت الى زبه فرايته يتمدد و طوله يزيد و لم اتمالك نفسي و امسكت له زبه الذي الذي لم استطع لف اصابعي عليه من شدة حجمه الكبير و بمجرد ان لمست له زبه حتى انتصب اكثر و بدات احس به يزداد صلابة و بدات استمني له و هو واقف في سكس لواط ساخن جدا . ثم اشرت له ان يتبعني الى الحجرة و من حسن حظي ان المطار وقتها كان تقريبا فارغ جدا و حتى الرحلة الى قبرص لم تكن تعج بالسواح يومها

 

و بمجرد ان دخلنا الحجرة حتى جثوت على ركبتي حتى وضعت حبيبي الزب الكبير في فمي و ادخلت الراس و كان مذاقه حامضا و لذيذا جدا و رغم اني حاولت رضع الزب كاملا الا اني لم استطع لان حجمه كبير و كنت اضرب زبه على وجهي و احكه على خدي و انفي و انا الحس بكل لذة و حتى خصيتيه لعبت بهما . ثم لم اصبر اكثر فقمت و اعطيته طيزي بعدما بصقت على زبه و دهنته جيدا باللعاب ثم طلبت منه ان ينيكني بكل قوة و الا يهتم بصراخي و المي و اغمضت عيناي و انا اترقب بلهفة شديدة دخول الزب الكبير في طيزي في احلى سكس لواط مع ذلك الرجل النياك . و بالفعل دفع زبه بطريقة عنيفة و قوية و احسست ان فتحة طيزي تتمزق و الزب يدخل بكل قوة حتى انني شعرت برغبة في التبرز بمجرد ان دخل راس الزب في طيزي لكن حين ادخله كاملا شعرت بمتعة كبيرة و لذيذة جدا في سكس لواط ساخن و جميل . كان الزب ساخن و يلهب كل احشائي و جدران طيزي و انا اتاوه له مثل الشرموطة و التفت اليه فارى فمه مفتوحا و اسنانه المكسورة تصطك ببعضها من الشهوة و الللعاب ينزل من فمه على لحيته الخفيفة و هو ينيكني بكل قوة بلا توقف

 

ثم صار الرجل يدخل زبه اكثر الى الخصيتين و كان شعوري خليطا بين متعة ساخنة و جميلة جدا و بين الم يشبه الم البواسير لكن المتعة كانت اكبر و بالخصوص ذلك الزب الكبير الذي كانت احلى حتى من توقعاتي قبل ان اراه . و بدات ضربات الزب تتسارع و الرجل يمسكني من ظهري و يحاول النزول الى رقبتي كي يقبلني لكنه لم يستطع و حتى اهاته زادت الى ان صرخ بطريقة الهبتني جدا حيث تقطع صوته و خرجت من اعماقه اهة غريبة جدا و و هنا شعرت ان الزب ينسحب كاملا من طيزي فالتفت فوجدته قد وضعه في ركن الحجرة و المني يخرج ابيض مثل زلال البيض بطريقة رهيبة جدا و بقطرات ضخمة تسقط على الارض و في تلك الاثناء استمنيت حتى قذفت و انا ارى الزب قد ارتخى بعدما ناكني اجمل سكس لواط في المطار

 

عن admin

شاهد أيضاً

 قصص سكس نيك-بين الدكتور و أمي منال أمامي عيني

 قصص سكس نيك بين الدكتور و أمي منال أمامي عيني

 قصص سكس نيك بين الدكتور و أمي منال أمامي عيني      قصص سكس نيك-بين الدكتور …