عرض مشاركة واحدة
قديم 06-27-2009, 01:05 PM   #2
الشيخ ابوبكر
الشيخ الدكتور ابوبكر : 004915236663720
 
تاريخ التسجيل: Mar 2009
المشاركات: 4,313
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم

...............................

· خامسا : البسملة :

وهي أن تقول : ( بسم الله الرحمن الرحيم ) بالذات عند دخول الأماكن المهجورة والمظلمة


والصحاري وعند القفز من الأماكن

المرتفعة وقبل إلقاء الماء الساخن في دورات المياه لأن هذا الماء قد يؤدي الجن فتنتقم


من الإنس وكذا عند إلقاء حجر أو شيء

ثقيل علي الأرض (359)

· سادسا : عدم التبول في الجحور أو الشقوق :

وذلك لأن الجن تسكن فيها ففي حديث قتادة عن عبد الله بن سرجس قال: نهي رسول الله صلي الله علية وسلم أن يبال في

الجحر قالوا لقادة: مايكره من البول في الجحر ؟! فقال: إنها مساكن الجن ( 360 )

· سابعا : لا تؤذ كلبا أو قطة ثعبانا أو حية في المنزل دون إنذار

لأن الجن تتشكل علي صور هذه الحيوانات كما تقدم

· ثامنا: تعوذ عند الجماع بما كان يتعوذ به النبي صلي الله علية وسلم

ففي الصحيح عن ابن عباس أن رسول الله صلي الله علية وسلم قال: لو أن أحدكم يقول حين يأتي أهله

(361) باسم الله اللهم

جنبنا الشيطان وجنب الشيطان ما رزقتنا فأنه إن قضي بينهما ولد من ذلك لم يضره الشيطان أبدأ"

قال ابن حجرقبل: أي لم يضره بمشاركة أبيه في جماع أمه كما جاء عن مجاهد : إن الذي بجامع ولايسمي يلتف الشيطان علي

إحليله فيجامع معه وهذا أقرب الأجوبة أ.هـ

وقال الشوكاني : قبل إن المراد بقوله : " لم يضره الشيطان " أي : لم يصرعه


· تاسعا : تعويذ الصبيان :


قال أبو رافع : رأيت النبي صلي الله عليه وسلم أذن في أذن الحسن بن علي حين ولدته فاطمة بالصلاة وعن ابن عباس أن

رسول الله صلي الله علية وسلم كان يعود الحسن والحسين قائلا :" أعيذكما بكلمات الله التامة من كل شيطان وهامة ومن كل

عين لأمة ويقول : إن أباكما- يعني إبراهيم عليه السلام- كان يعوذ بهما إسماعيل وإسحاق "


· عاشرا: منح الصبيان من اللعب والخروج بعد غروب الشمس مباشرة :


لما في الصحيحين من حديث جابر بن عبد الله الأنصاري قال: قال رسول الله صلي الله علية وسلم إذا كان جنح الليل أمسيتم

فكفوا صبيانكم فإن الشيطان ينتشر حينئذ فإذا ذهب ساعة من الليل فخلوهم

قال الحافظ ابن حجر قال ابن الجوزي : إنما خيف علي الصبيان في تلك الساعة لأن النجاسة

التي تلوذ بها الشياطين موجودة

معهم غالبا والذكر يحرز منهم مفقود من الصبيان غالبا والشياطين عند انتشارهم يتعلقون

بما يمكنهم التعلق به فلذلك خيف

علي الصبيان في ذلك الوقت والحكمة في انتشارهم – أي الشياطين- حينئذ أن حركتهم في الليل

أمكن منها لهم في النهار لأن

الظلام أجمع للقوي الشيطانية من غيره وكذلك كل سواد ولهذا قال في حديث أبي ذر: فما يقطع الصلاة قال: " الكلب الأسود

شيطان" انتهي كلامه رحمه الله


.....................


هذا والحمدلله رب العالمين

وأفضل الصلاةوالسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


الشيخ ابوبكر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس