عرض مشاركة واحدة
قديم 04-02-2009, 08:55 AM   #1
الشيخ ابوبكر
الشيخ الدكتور ابوبكر : 004915236663720
 
تاريخ التسجيل: Mar 2009
المشاركات: 4,313
افتراضي ^^^ من هو الله ؟؟؟ ^^^


الله الله

يقول الله تعالى فاطر السماوات والارض (وما قدروا الله حق قدره والارض جميعا قبضته يوم القيامة
والسماوات مطويات بيمينه سبحانه وتعالى عما يشركون )

يقول جل جلاله وتقدست أسماؤه (يوم نطوى السماء كطى السجل للكتب كما بدأنا أول خلق نعيده وعدا علينا انا كنا فاعلين )

سبحان الله العظيم القادر الجبار القهار الملك القوى 00سبحانه وتعالى ستكون تلك الارض التى تعج الان بمليارات البشر بمساكنهم بشركاتهم بقصورهم 00تلك الارض وما بها من بحار وانهار 00كل هذا سيكون (بقبضة الله يوم القيامة ) 00وتلك السماوات بكواكبها ونجومها وشموسها وكل ما نعرفه ولا نعرفه 00كل هذه السماوات وما تحمل ستكون (مطويات بيمينه سبحانه وتعالى )

سيطوى الله السماء كطى السجل للكتب 00 اننا نحن نطوى ورقة من كتاب بمنتهى اليسر والسهولة (فبنفس الطريقة)ولله المثل الاعلى 000سيطوى الله السماوات بيمينه بمنتهى السهولة واليسر 000000000000000000000000000000000سبحانك يا الهى الواحد الاحد

(اعرف قدرك ايها الانسان؟؟؟؟؟؟) عندما رأى الرسول الكريم( سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم 00سيد الخلق ) جبريل عليه السلام لاول مرة 00بهيئته التى خلقه الله عليها 00يقول النبى ان جبريل عليه السلام كان يجلس على كرسى بين السماء والارض وكان يسد الافق00كلما نظر الرسول الى اى جزء من السماء كان جبريل الكريم يغطيه فقد كان جبريل عليه السلام يسد الافق
ويقول الرسول 00كان جبريل له 600 جناح المسافة بين كل جناح والاخر ما بين المشرق والمغرب
هذا هو جبريل عبد من عباد الله 000عندما امر الله عبده جبريل الامين ان يدمر قوم لوط بعدما استمروا فى اجرامهم وعصيانهم لنبى الله لوط وكفرهم بما يامرهم به الله 00 (ماذا فعل الامين جبريل ؟؟ ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ) ان جبريل عليه السلام كل ما فعله انه حمل بطرف جناح من اجنحته القرية التى بها هؤلاء القوم المجرمون وكانوا يقتربون من 400 الف انسان ورفع جبريل القرية بما فيها من بشر وحيوانات ومساكن الى السماء لدرجة ان الملائكة فى السماء سمعوا نباح الكلاب وصياح الديوك ثم تركهم جبريل يتهاووا من السماء الى الارض و سقطت القرية بما فيها عند منطقة (البحر الاسود ) وهذا راى اغلب المفسرين 00 والله اعلى و اعلم 000
يقول تعالى (فلما جاء امرنا جعلنا عاليها سافلها وأمطرنا عليهم حجارة من سجيل منضود مسومة عند ربك وما هى من الظالمين ببعيد )
هذه قوة ملك من جنود الله وعبد من عباده 00هذا الملك الكريم عندما راه الرسول للمرة الثانية فى رحلة الاسراء والمعراج 00عندما راه صلى الله عليه وسلم عندما اقتربا من سدرة المنتهى وهى نهاية الكون 00وجد جبريل هذا الملك القوى الكريم كالحلس البالى 00اى كالقماشة البالية 00من خشية الله 000ان جبريل الامين يعلم قدرة الله وقدر الله وعظمة الله وقوة الله فعندما اقتربا من هذا المكان المهيب لم يستطع ان يتحمل هذا الاجلال والهيبة وقد اقترب من (حضرة الله الخالق الصمد جبار السماوات والارض)
عندما راى الرسول احد ملائكة حملة العرش يقول الذى لا ينطق عن الهوى (المسافة ما بين شحمة اذنه وكتفه سبعين عام ) 000يا الهى اذا كان هذا الملك الكريم من خلق الله فما بالنا بالخالق العظيم

(من هو الله )
يقول تعالى ((الله نور السماوات والأرض مثل نوره كمشكاة فيها مصباح المصباح فى زجاجة الزجاجة كأنها كوكب درى يوقد من شجرة مباركة زيتونة لا شرقية ولا غربية يكاد زيتها يضيئ ولو لم تمسسه نار نور على نور يهدى الله لنوره من يشاء ويضرب الله الامثال للناس والله بكل شئ عليم))

يقول تعالى ((الم تر ان الله يسبح له ما فى السماوات وما فى الارض والطير صافات كل قد علم صلاته وتسبيحه والله عليم بما يفعلون ))

يقول تعالى ((الم تر ان الله يزجى سحابا ثم يؤلف بينه ثم يجعله ركاما فترى الودق يخرج من خلاله
وينزل من السماء من جبال فيها من برد فيصيب به من يشاء ويصرفه عن من يشاء يكاد سنا برقه يذهب بالابصار ))

يقول تعالى ((والله خلق كل دابة من ماء فمنهم من يمشى على بطنه ومنهم من يمشى على اربع يخلق الله ما يشاء ان الله على كل شئ قدير ))

يقول تعالى ((ولما جاء موسى لميقاتنا وكلمه ربه قال رب ارنى انظر اليك قال لن ترانى ولكن انظر الى الجبل فان استقر مكانه فسوف ترانى فلما تجلى ربه للجبل جعله دكا وخر موسى صعقا فلما افاق قال سبحانك تبت اليك وانا اول المؤمنين ))

يقول تعالى ((وقالوا اتخذ الرحمن ولدا لقد جئتم شيئا ادا تكاد السماوات يتفطرن منه وتنشق الارض وتخر الجبال هدا ان دعوا للرحمن ولدا وما ينبغى للرحمن ان يتخذ ولدا ان كل من فى السماوات والارض الا اتى الرحمن عبدا لقد احصاهم وعدهم عدا وكلهم اتيه يوم القيامة فردا ))

اذا كان يوسف عليه السلام قد اوتى شطر الحسن (الجمال ) 00ومن شدة جماله عندما راى النساء وجهه وهيئته اثناء الحفلة وكانوا يجهزون طعاما بسكاكين 00فمن شدة جماله سرحوا وانبهروا بجماله وقطعن ايديهن 000واذا كان محمد عليه الصلاة والسلام 00عندما راه احد الصحابة وكانوا ليلا وكان ينظر الى وجه الرسول وينظر الى القمر ويقول الرجل (والله انى لارى وجه رسول الله اجمل من القمر )000فاذا كانا (محمد ويوسف عليهما السلام ) بهذا الجمال وهما عبدان من عبيد الله ومن خلقه وصنعه فما بالنا بجمال الخالق

ان لله حجاب من نور اذا كشفه احترق من على وجه الكون جميعا

^^^ lk i, hggi ???


^^^ lk i, hggi ???

الشيخ ابوبكر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس